الكمبيوتر المكتبي يعد الخيار الأمثل للمصممين والمبرمجين لقدرته على التحمل وانخفاض سعره وسهولة صيانته

مع انتشار أجهزة اللاب توب واقتراب ثمنها حتى وقت قريب من الأجهزة المكتبية أو أجهزة الديسك توب (Desktop PC)، ظن البعض أن نهاية أجهزة الديسك توب قد اقتربت وأن أجهزة اللاب توب ستسود الأسواق بمفردها وذلك لأن أجهزة اللاب توب يسهل التحرك بها في أي مكان داخل المنزل وخارجه كما أنها أصغر في الحجم.

 

ولكن مع زيادة فارق الأسعار ووجود بعض المهن التي تعتمد على الحاسوب بشكل كبير وهو ما يتطلب إمكانيات معينة وتحمل وعوامل اقتصادية تتعلق بالسعر والصيانة هل تظل هنا الأفضلية لأجهزة اللاب توب أم أن أجهزة الديسك توب تكون أكثر ملائمة في هذه المواقف؟، الاختيار هنا ليس بالسهل ولكنه يكون وفقًا لمعايير معينة تتعلق بالقدرة على الإنتاج وظروف العمل والإمكانيات المتاحة.

الكمبيوتر المكتبي يعد الخيار الأمثل للمصممين والمبرمجين لقدرته على التحمل وانخفاض سعره وسهولة صيانته

الكمبيوتر المكتبي يعد الخيار الأمثل للمصممين والمبرمجين لقدرته على التحمل وانخفاض سعره وسهولة صيانته

ومن أشهر الأمثلة على ذلك أعمال التصميمات، فمن يعمل في مجال التصميم يعلم أنه يحتاج أجهزة الكمبيوتر لأوقات طويلة ومهام شاقة وبرغم أننا ذكرنا أن لأجهزة اللاب توب أفضلية من حيث المبدأ وهي أيضًا الأعلى في معدلات الشراء والتسوق إلا أنه بالنسبة للمصممين يختلف الأمر حيث بصبح جهاز الديسك توب هو الاختيار الأمثل، ولكن السؤال الآن لماذا يعتبر جهاز الديسك توب هو الخيار الأمثل بالنسبة للمصممين؟

 
[wbcr_php_snippet id=”877″]
 

يحتاج المصمم للعمل لفترات طويلة على جهاز الكمبيوتر وهو ما ينتج عنه بالضرورة تلف بعض القطع كلوحة المفاتيح أو الفأرة أو الشاشة وقد يحتاج أيضًا لبعض التحديثات في الهارد وير الخاص بالجهاز ليناسب ظروف عمله، ولكن في جهاز اللاب توب يصعب تغيير مكونات الهارد وير والملحقات حيث لا يمكن أن تقوم بذلك إلا في نطاق محدود على عكس أجهزة الديسك توب فهذا متوفر بسهولة.

 
[wbcr_php_snippet id=”877″]
 

يعد أيضًا جهاز الديسك توب مريح في عملية التحكم أكثر من جهاز اللاب توب وهذا ما يقوله معظم المستخدمين، وعلى الرغم من أن الديسك توب يتطلب توفير مساحة خاصة ومكتب خاص ليحمله إلا أنه لا يتكلف ثمنًا كبيرًا ومع ذلك يقوم بالمهام المطلوبة بشكل جيد، حيث يتيح للمستخدم التحكم في الأداء بسهولة وله فترة عمر أطول وذلك بسبب القدرة على تغيير مكوناته بسهولة كما أنه يمكن استخدامه في كافة مجالات وأعمال التصميم من حيث الكتابة أو التعديل على الصور أو مقاطع الفيديو وأعمال المونتاج والأعمال المتعلقة بالصوتيات وما إلى ذلك.

 
[wbcr_php_snippet id=”877″]
 

وفي النهاية يرجع الاختيار لكل مستخدم أو مصمم ولكن لتلافي بعض عيوب اللاب توب والتمتع بمميزات الديسك توب يتجه معظم المصممون لاختيار شراء جهاز ديسك توب، وهذا لا يعني أن جهاز الديسك توب خالي من أي عيوب ولكن عيوبه يمكن التعايش معها في حالة العمل في مجال التصميم على عكس عيوب جهاز اللاب توب التي قد تعرقل العمل أو تؤثر عليه تأثيرًا مباشرًا، وبالرغم من أن الدييسك توب يعتبر الاختيار الأمثل فإن بعض المصممين يعملون بأجهزة اللاب توب وذلك لأن طبيعة عملهم قد لا تحتاج لوجود جهاز ديسك توب مثل اللذين يعملون في مجال الأعمال الحرة أو يعملون كهواة أو من يحتاجون للتنقل بكثرة أو من قد اعتادوا على استخدام أجهزة اللاب توب منذ الصغر وبالتالي ليس عندهم مشكلة في سهولة التحكم بها ولكن هذا لا يعتبر الشائع في مجال التصميمات.

 
[wbcr_php_snippet id=”877″]
 

كما يعتبر اختيار الديسك توب مثاليًا أيضًا لبعض الفئات الأخرى مثل مدمني الألعاب ومن يقضون معظم يومهم في منزلهم حيث لا يفضل استخدام جهاز اللاب توب في معظم الألعاب كما أنه يفقد أكبر مزاياه إذا كان سيستخدم في المنزل فقط.

 
[wbcr_php_snippet id=”877″]
 

We will be happy to hear your thoughts

اضافة تعليق

البيت العربي